استشهد خمس افراد من عائلة واحدة قبل فجر الاربعاء في منزلهم لدى اصابته في غارة جوية في العاصمة اليمنية صنعاء، نسبت الى طيران التحالف العربي بقيادة السعودية، كما افاد مسعفون وجيران. وانهار الطابقان العلويان من المنزل وانتشل المسعفون جثة امرأة وطفلة فيما اعلنت وفاة الاب وطفلين اخرين تحت الانقاض، على ما افاد مصور لوكالة فرانس برس. ورب العائلة منير الحكيمي هو مخرج لدى قناة اليمن اليوم الفضائية التابعة للرئيس السابق علي عبدالله صالح المتحالف مع  الحوثيين الذين يسيطرون على صنعاء منذ اواخر 2014. وبحسب الجيران فقد اصيب المنزل بصاروخ.ودمر صاروخ اخر مستودعا قريبا لوكيل سيارات ويسعى رجال الاطفاء الى اخماد النيران التي نشبت في مخزون بطاريات وزيوت للسيارات.كذلك لحقت اضرار بمدرسة خاصة مجاورة. وكان خبراء من الامم المتحدة اوصوا مجلس الامن بتشكيل "لجنة تحقيق" حول التجاوزات التي يرتكبها اطراف النزاع في اليمن، منددين بشكل خاص بغارات التحالف على اهداف مدنية. واسفر النزاع في اليمن بحسب الامم المتحدة عن سقوط اكثر من 6100 قتيل، نصفهم تقريبا من المدنيين، اضافة الى حوالى 30 الف جريح. وبعد اكثر من عشرة اشهر على بدء حملته الجوية يستمر التحالف العربي في استهداف مواقع تقدم على انها مواقع للمتمردين بشكل شبه يومي. المصدر: أ.ف.ب