دعا مجلس الأمن الدولي الأطراف اليمنية إلى إعادة العمل بوقف إطلاق النار والمشاركة في محادثات السلام.
وطالب المجلس جميع الأطراف بأن تعيد على الفور العمل بوقف إطلاق النار وأن يكون دائماً وفعلياً، وإلى المشاركة في جولة جديدة للمفاوضات في منتصف الشهر الجاري بدون شروط مسبقة وبنية حسنة. وعبر المجلس عن قلقه الكبير من تفاقم الوضع الإنساني في اليمن بسبب الحصار السعودي المفروض على هذا البلد، داعياً إلى تسهيل وصول المساعدات الإغاثية. هذا وأكدت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة مقتل ما لايقل عن ۸۱ يمنياً في كانون الأول / ديسمبر الماضي، أغلبهم جراء العدوان السعودي على اليمن. ووصفت استخدام السعودية للقنابل العنقودية في محافظة حجة بالمروعة. وذكرت تقارير أن عدد ضحايا العدوان تجاوز ال۲۱ ألف شهيد وجريح.
المصدر العالم