اكد هيثم مناع امين عام تيار “قمح” السوري المعارض انسحابه من مؤتمر المعارضة السورية. الذي يبدأ اعماله اليوم الثلاثاء، في العاصمة السعودية الرياض بحضور ممثلون لاكثر من ۱۵ فصيل مسلح. وقال مناع   انه موجود حاليا في جنيف، ولم يغادر الى الرياض، واضاف بانه اعاد تذكرة الطائرة الى القنصل السعودي مرفوقة بستة كتب من اصدارات المركز السويدي لحقوق الانسان الذي يرأسه. واشار الى ان قرار المقاطعة لمؤتمر الرياض جاء بعد تصويت 380 مندوبا من مندوبي التيار بالاجماع على عدم المشاركة في مؤتمر الرياض. وكان مناع اعترض في مقال نشرته "راي اليوم"، على وجود ممثلين لفصائل متهمة بـ”الارهاب”، مثلما اعترض على وجود اعضاء آخرين ليس لهم تمثيل في الشارع السوري، وعدم توجيه اي دعوة للاتحاد الوطني الديمقراطي الكردي، و"الجيش السوري الديمقراطي الذي يضم عربا واكرادحسب قوله. وترددت انباء عن احتمال حدوث انسحابات اخرى لشخصيات معارضة من المؤتمر لاسباب متعددة، ربما يكون من بينها الفنان السوري جمال سليمان. وذكرت انباء من الرياض انه جرى اضافة بسمة قصماني المقيمة في باريس في اللحظة الاخيرة الى قائمة المشاركين المستقلين. ويذكر ان الامير محمد بن فيصل آل سعود ابن شقيقة الامير سعود الفيصل، هو المكلف بإدارة شؤون المؤتمر وترتيباته والتقى اعضاء من (المعارضة السورية) على هامش مؤتمر فيينا الموسع الذي عقد قبل اسبوعين.   مصدر : سوريا الان