أقر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء۱ ديسمبر / كانون الأول بتنفيذ الجيش الإسرائيلي عمليات داخل سوريا.

وهذه هي المرة الأولى التي يعترف فيها مسؤول إسرائيلي بهذا المستوى رسميا بشن الجيش الإسرائيلي بما في ذلك مقاتلاته العسكرية هجمات بانتظام على أهداف في سوريا. تصريحات نتنياهو جاءت خلال مؤتمر الجليل الذي عقد في مدينة عكا شمال إسرائيل، حيث قال "إننا نعمل في سوريا من حين إلى آخر لمنع تحول سوريا إلى جبهة ضد إسرائيل.. نحن نعمل ضد جبهة إرهابية إضافية تحاول إيران إنشاءها في الجولان ونمنع خاصة نقل أسلحة فتاكة من سوريا إلى لبنان وسنستمر بذلك". وأضاف نتنياهو أن أجرى محادثات مطولة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول التنسيق بين البلدين لتفادي التصادم بين الجيشين الإسرائيلي والروسي في سوريا. وأشار نتنياهو إلى أن عملية التنسيق بين البلدين تجري في جو جيد جدا.   مصدر : روسيا اليوم