استشهاد أحد عناصر قوات التعبئة الإيرانية " الباسيج " في اشتباكات مع المجموعات الارهابية في سوريا، وفق وكالة أنباء مشرق الإيرانية، ليرتفع عدد الشهداء الإيرانيين إلى ۱۳ خلال ثلاثة أيام.

وجاء ذلك بعد أن ذكرت وكالة أبناء فارس الإيرانية أن عسكريا آخر يدعى مسلم نصر من وحدات الحرس الثوري استشهد في سوريا، خلال المواجهات مع داعش في محيط مدينة حلب. من جهة أخرى، نقلت الوكالة أن خان علي يوسفي، وهو من الأفغان المقيمين في إيران، استشهد هو الآخر خلال معارك في حلب أيضا.

وبذلك،يرتفع عدد العسكريين الإيرانيين الذين استشهدوا بمعارك مع الارهابيين في سوريا إلى ۱۳ خلال ثلاثة أيام، بينهم ضباط بالحرس الثوري وقياديون بقوات الباسيج.

ومن كبار قادة الحرس الثوري الذين استشهدوا في سوريا اللواء حسين همداني، الذي شارك بالحرب الإيرانية العراقية بين عامي ۱۹۸۰ و۱۹۸۸، و استشهد في معارك مع داعش بمنطقة حلب، إضافة إلى ضابطين برتبة عقيد.