أعلنت الشرطة الأمريكية الجمعة توقيف أمير سعودي في لوس أنجلوس لإرغامه امرأة على فعل جنسي معه في منزله في بيفرلي هيلز.وألقت الشرطة القبض على الأمير ماجد أل سعود بعد ظهر الأربعاء الماضي اثر تلقي مكالمة هاتفية من شهود عيان قرب منزله، وفقا لما قالته شرطة لوس أنجلوس لوكالة فرانس برس. وقضى الأمير، الذي يبلغ من العمر ۲۸ عاما، ليلته في السجن قبل أن يطلق سراحه الخميس بكفالة قدرها ۳۰۰ ألف دولار. وقال شهود عيان إنهم شاهدوا امرأة تنزف دما وتطلب المساعدة بينما كانت تحاول تسلق الجدار الذي يحيط بالمنزل، وفقا لصحيفة لوس أنجلس تايمز.وذكرت الصحيفة أن المرأة تسلقت جدارا ارتفاعه ۸ أقدام من أجل طلب النجدة. وساعد أحد الجيران الشرطة في الدخول إلى منزل الأمير السعودي في بيفرلي هيلز بعد ما سمع نداءات المرأة. وسيمثل الأمير أمام المحكمة في 19 تشرين الأول، ويواجه عقوبة قد تصل إلى ثماني سنوات سجنا وغرامة قيمتها عشرة آلاف دولار في حالة إدانته.