كشف المغرد السعودي الشهير "مجتهد" عن مساعي ولي ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان" الرامية لإزاحة "بن نايف" وتعيين نفسه وليا للعهد، قبل ان يمهد الارضية ليحل مكان ابيه ملكاً للسعودية. وقال مجتهد إن "بن سلمان" أجل إزاحة "بن نايف" لما بعد الحج، لأنه لا يريد ارتباكاً في فترة الحج، قبل ان يتخلص منه ويعين نفسه ولياً للعهد، ثم يتخلى والده عن الحكم له فيصبح ملكاً، لافتاً إلى أن آل سعود يتداول بينهم وصف صعود "بن سلمان" بهذه السرعة وإزاحة الآخرين عن طريقه بقصة "الطفل الذي اُلبس التاج وأركب الحمار وطيف به في القرية". الى ذلك كشف المغرد "مجتهد" عن الكواليس الخفية في زيارة نجل سلمان للسيسي قائلاً أن كثيراً من آل سعود عبروا عن تبرمهم من رحلته إلى مصر وتودده لعبد الفتاح السيسي -قائد الانقلاب العسكري بمصر- (بحسب مجتهد) بعد كل هذه الحملة الإعلامية المصرية على آل سعود، وانزعجوا من "التعاون الاقتصادي" الذي يقصد به مزيداً من "الرز"، واستخفوا بنص الإعلان الذي جعل مصر السيسي دولة عظمى مؤسستها العسكرية أضخم من الناتو. وأشار المغرد السعودي إلى أن محمد بن سلمان لم يناقش مع السيسي موضوع إيران، وكل ما جاء في الإعلان عن الأمن العربي لم يصاحبه تغيير موقف السيسي من إيران، مشيراً إلى أن "بن سلمان" نفسه سيزور إيران، ربما قبيل الحج، وذلك لأن تطلعه للحكم يستدعي الدخول في التفاهمات الجديدة بعد الاتفاق النووي. المصدر : وكالات