أفاد مصدر أمني عراقي في محافظة كركوك يوم الجمعة أن العشرات من إرهابيي تنظيم داعش قتلوا وأصيبوا بقصف للطيران الحربي العراقي استهدف استعراضاً للتنظيم وسط الحويجة، فيما بين أن من بين القتلى مسؤولو " ديوان المال " وتجنيد الانتحاريين بالتنظيم.

وقال المصدر، إن " طيران ئالقوة الجوية نفذ، مساء الجمعة، ضربة مباشرة استهدفت استعراضاً كبيراً لتنظيم داعش وسط قضاء الحويجة(۵۵ كم جنوب غربي كركوك)، أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من مسلحي التنظيم "، مشيراً إلى أن " من بين القتلى مسؤول ديوان المال في الحويجة، ومسؤول تجنيد وتدريب الانتحاريين الذي يحمل الجنسية الشيشانية، وعدد من القيادات التي أخليت جثثها الى مستشفيات نينوى ".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن " الضربة الجوية استندت إلى معلومات استخبارية دقيقة ".

يذكر أن محافظة كركوك(۲۵۰ كم شمال بغداد)، تعد من المناطق المتنازع عليها، وتشهد أعمال عنف شبه مستمرة، تستهدف عناصر الأجهزة الأمنية والمدنيين على حد سواء في عموم المحافظة، وتخضع حاليا لسيطرة قوات الشرطة المحلية والبيشمركة الكردية، عدا قضاء الحويجة الذي يشهد سيطرة تنظيم داعش عليها منذ العاشر من حزيران الماضي.

المصدر: عربي muslimpress + وردنا