قالت وزارة حقوق الإنسان العراقية إن تنظيم " داعش " الإرهابي قام ببيع ۱۰۰ مختطفة سورية في مدينة الفلوجة العراقية التي أنشأ فيها التنظيم سوقا للنخاسة حسب الوزارة.

وأكدت الوزارة في تقرير اليوم أن " داعش " أقام سوقاً للنخاسة والاسترقاق الجنسي حيثاستقدم نحو مائة من النساء السوريات كسبايا إلى سوق مجاور لجامع الفلوجة الكبير الذي يفتتح يوميا بعد الإفطار وتجري عملية البيع بأسعار تتراوح بين ۵۰۰ إلى ۲۰۰۰ دولار. "

وأوضحت الوزارة في تقريرها أن عملية البيع تجري " بحجة بدعة جهاد النكاح، وفي تحريف واضح للقرآن وسنن الشريعة الإسلامية السمحاء " مشيرة إلى أن " عصابات داعش الإرهابية " ابتدعت مسابقة لمن يحفظ القرآن ويفوز بالمراتب الثلاثالأولى " حددت جوائز لهم تمثلت بإهدائهم سبية كمنهج تظليلي للمواطنين ".

وقالت وزارة حقوق الإنسان إن هذه المسابقة نشرت كإعلام صادر من " ولاية البركة " في سوريا، وإن المئات من المواطنات العراقيات من المكون الأيزيدي اتجهت بهن " عصابات داعش " كسبايا نحو محافظة الرقة السورية.

المصدر: براثا