أعادت مصر يوم الأحد، تعيين أواصر الدبلوماسية المنقطعة مع كيان الاحتلال منذ عام ۲۰۱۲، بتعيين سفير جديد لها لدى تل أبيب بعد ثلاثة أعوام من سحب آخر سفير مصري بقرار من الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، احتجاجاً على العدوان الإسرائيلي على غزة.

وأصدر الرئيس المصري الحالي عبد الفتاح السيسي، قراراً بترشيح حازم خيرت سفيراً جديداً لمصر في تل أبيب، في إشارة إلى تحسن العلاقات بين البلدين، بحسب وكالة الشرق الأوسط.

وكان الرئيس المصري المعزول محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين، قد استدعى سفير مصر لدى إسرائيل في(نوفمبر / تشرين الثاني) عام ۲۰۱۲ بعد هجوم إسرائيلي أدى إلى مقتل قيادي عسكري بحركة حماس الفلسطينية واندلاع أعمال عنف على مدى أسابيع.

ورحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالقرار المصري، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس في القدس.

وقال نتنياهو: “إن هذا القرار شيء تثمنه إسرائيل وترحب به بشدة، إنه أمر جيد لتعزيز السلام القائم بين مصر وإسرائيل.

المصدر: إرم نيوز