أعلن المدير التنفيذي لمنظمة الموانئ والملاحة الايرانية عن أن إلغاء الحظر الذي كان مفروضا علي قطاع الملاحة الايرانية من قبل الاتحاد الأوروبي أدى الى زيادة الشحن المباشر للبضائع المختلفة بواسطة خطوط الملاحة الي موانئ البلاد.
واعتبر عطاءالله صدر، إلغاء هذا الحظر فرصة مناسبة لجعل الملاحة الايرانية أكثر فاعلية ونشاطا في مختلف المجالات وتعزيز قطاع الشحن البحري، قائلا: " ان الطاقة الحالية لتفريغ وشحن الموانئ تبلغ ۱۸٤ مليون طن، في حين كانت تبلغ في العام الماضي نحو ۱۳۹ مليون طن ". وأشار صدر الى انه يوجد هناك حاليا ۱۱ ميناء تجاري رئيسي في ايران، ۸ منها تقع في الجنوب وعلي سواحل الخليج الفارسي وبحر عمان، مصرحا: " بلغ حجم ترانزيت البضائع في العام الماضي نحو ۱۰ مليون طن، ۵۰% منها كانت عبر الحدود البحرية ". واكد بأن ايران تحتل مرتبة عالية بين الدول التي تتمتع بإمكانيات وأجهزة ومعدات حديثة لعمليات التفريغ والشحن في الموانئ.