قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي يعلن للميادين إنتهاء العمليات العسكرية في مدينة الفلوجة وقضائها بالكامل، ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يقول من المدينة "إننا سنطارد داعش في أي بقعة من العراق والنصر الحاسم قادم و لن نسمح بظهور داعش من نوع جديد في المستقبل"، مؤكداً الحرص على كرامة النازحين منها والعمل على اعادتهم إلى مناطقهم قريباً.

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أننا "سنطارد داعش في أي بقعة من العراق والنصر الحاسم قادم".
وقال خلال زيارته مدينة الفلوجة "لن نسمح للسياسيين ممن يتناغمون مع داعش بالعودة إلى المشهد في الأنبار وغيرها، ولن نسمح بظهور داعش من نوع جديد في المستقبل".
وأكد العبادي الحرص على كرامة النازحين من الفلوجة والعمل على إعادتهم إلى مناطقهم قريباً.
وكان قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي  أعلن عبر الميادين إنتهاء العمليات العسكرية في مدينة الفلوجة وقضائها بالكامل.
وأشار إلى أن المدينةَ باتت بيد القوات العراقية، مضيفاً أن ما بقي من عمليات في الفلوجة هو عمليات رفع العبوات والمفخّخات وهو عمل اللواء الهندسي. 
من جهته، عثر الحشد الشعبي على أكبر مخزن للأسلحة تابع لداعش في منطقة الأزركية بالفلوجة.